سیاسةمجتمعصحةtopأخبار

نائب رئيس الوزراء للشؤون الإدارية: الإمارة الإسلامية ملتزمة بحل المشاكل القائمة في القطاع الصحي

كابول/18 رجب/ بختر

التقى المولوي عبد السلام حنفي نائب رئيس الوزارء للشؤون الإدارية، بعدد من المتخصصين ومسؤولي مجمع أريانا الطبي والأميري ومستشفيات كيور والفرنسية في كابول يوم أمس.

وتحدث الدكتور عبد الواحد صديقي رئيس مستشفى أريانا الخاص نيابة عن الآخرين في هذا اللقاء، حيث قدم معلومات حول وضع هذه المستشفيات وأنشطتها وبرامجها.

وقال إن أطباء هذه المستشفيات تعالج المرضى في مجالات مختلفة بكل مهارة، ورغم ذلك إلا أنه لا توجد إمكانية كافية لعلاج بعض الأمراض المستعصية بسبب عدم توفر المعدات والمرافق الطبية المتطورة في هذه المستشفيات.

وأضاف سعادته، أنه مع توفر هذه الأجهزة المتطورة سيتم علاج المرضى في البلاد دون حاجة السفر إلى الخارج.

كما طلب صديقي من قيادة إمارة أفغانستان الإسلامية إيلاء اهتمام خاص لتدريب الأطباء المتخصصين وتوفير المعدات الطبية المتطورة وكذالك تطوير المراكز الصحية في أفغانستان.

وفي السياق ذاته، وصف معالي حنفي الصحة العامة بأنها إحدى الإحتياجات الأساسية للشعب كما أنها تعتبر أحد الالتزامات الأساسية للإمارة الإسلامية وقال إن إمارة الإسلامية ملتزمة بتوفير الخدمات الصحية حسب المعايير العالمية لمواطنيها وتبذل جهدها ساعياً لتحقيق الهدف المنشود.

وجدير بالذكر أن نائب رئيس الوزراء للشؤون الادارية أوضح في هذا اللقاء أن كافة كوادر البلاد في مختلف المجالات هم أساس وبناء هذا الوطن، وتقديرهم واجب علينا، وبالتنسيق مع بعضنا البعض، يمكننا تنمية وتطوير هذا البلاد وإنقاذ الشعب من المشاكل.

أحمد أحمدي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى