مجتمعtopأخبارسیاسةأمن

وزير الدفاع الوطني بالوكالة: لقد سئم الأفغان من الحروب والضغوط السياسية الخارجية ستألف بين الشعب والحكومة

كابول/27 رجب/ باختر

قال وزير الدفاع الوطني بالوكالة، المولوي محمد يعقوب “مجاهد” أمس خلال عقد اجتماع الكبير لعلماء الدين والوجهاء والشخصيات الكبرى من عدد ولايات البلاد بالعاصمة كابول تحت عنوان “تعزيز النظام الإسلامي والوحدة الوطنية”،  لقد سئم الأفغان من الحروب، والضغوط السياسية الخارجية تؤدي إلى تعزيز العلاقات بين الشعب والحكومة وستقوي الوحدة والإتفاق بين الشعب الأفغاني.

وأضاف معالي وزير الدفاع، أنه من مسؤولية القادة الأفغان وعلماء الدين وزعماء القبائل أن يبذلوا قصارى جهدهم تجاه الوحدة والتناسق بين الشعب الأفغاني أكثر مما فعله الأعداء في الماضي لتقسيم وتشتيت الشعب.

وبدوره قال المولوي عبد الكبير نائب رئيس الوزراء للشؤون السياسية، خلال الاجتماع، إن الإمارة الإسلامية ملتزمة بالعلاقات الطيبة والفعالة مع العالم والتفاعل الإيجابي والسياسة المتوازنة ولا تريد أي مشاكل مع أحد.

وفي السياق ذاته قال رئيس وزير الحدود والقبائل في هذا الاجتماع، إنه في السنوات العشرين الماضية، لم يستجوب المدافعون عن حقوق الإنسان على المستوى الدولي الأشخاص الذين ارتكبوا جرائم إنسانية كبرى في أفغانستان فقط، بل نصبوهم حكاماً على هذا الشعب المضطهد طوال العقود الماضية وأغرق هذا البلد في مصائب ومحنٍ أخرى.

وأضاف معالي وزير الحدود، أنه إذا كانت المنظمات الحقوقية الدولية تعمل حقاً من أجل حماية حقوق الإنسان وصادقة في ذالك، فعليها أن تمنع وتوقف الفظائع والمجازر المستمرة التي يرتكبها المحتل الإسرائيليون في غزة تجاه الفلسطينيين المظلومين، ولا ينبغي لها أن تختلق الأعذار للإمارة الإسلامية باسم حقوق الإنسان.

وفي الوقت نفسه قال الشيخ محمد خالد الحنفي وزير الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في الاجتماع المنعقد، لقد ولى الزمن إلى غير رجعة الذي كان عدد من الناس ينشرون النفاق والفرقة بين الشعب الأفغاني ويستفيدون من ذالك لمصالحهم الشخصية والإمارة الإسلامية لن تسمح لأحد بتقسيم قبائل أفغانستان الشقيقة والأخوة بأسماء العرق واللغة والألسنة المختلفة والدين.

جدير بالذكر أنه علماء الدين ووجهاء القبائل، إلى جانب بيعتهم وطاعتهم الكاملة للإمارة الإسلامية، دعا الحكومة إلى الإسراع في تنفيذ المشاريع التنموية في الولايات وتطوير الخدمات الصحية والإهتمام الكامل بأبناء الشهداء.

أحمد أحمدي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى