topأخبارسیاسةأمنبيانات

 رئيس أركان القوات المسلحة في البلاد يصف التصريحات الأخيرة للمسؤولين الباكستانيين بأنها مليئة بالإهانات

كابول/16 رجب/ باختر

ردا على التصريحات الأخيرة للمسؤولين العسكريين الباكستانيين، رفض رئيس أركان القوات المسلحة الأفغانية القارئ فصيح الدين “فطرت”، الإتهامات الأخيرة للمسؤول العسكري الباكستاني التي لا أساس لها من الصحة والمتعلقة بوجود جماعات إرهابية في أفغانستان، موضحا أنه يعتبر مثل هذه الادعاءات دليل على عدم كفاءة سلطات هذا البلد وإهانة للشعب الأفغاني.

ووفقا لتصريحات وزارة الدفاع الوطني، أن فصيح الدين فطرت وصف تصريحات رئيس الأركان الباكستاني الجنرال عاصم منير، أن سلامة مواطن بلاده أكثر أهمية من حياة جميع شعب الأفغاني بأنها مليئة بالإهانات ومشينة.

وأضاف أن مثل هذه التصريحات هي في الواقع إهانة لقيم الوطن والأمة الإسلامية، في حين أنهم لايقدرون ضمان أمن مواطنيهم ويلقون اللوم على الآخرين في تقصيرهم، حيث يجب على الشعب الباكستاني أن ترد على مثل هذه الآراء المتحيزة التي تعبر عنها سلطات حكومتهم، والتي تسبب الكراهية بين البلدين المجاورين والمسلمين.

وتؤكد وزارة الدفاع الوطني أن مثل هذه التصريحات غير المسؤولة لا تحل المشكلة فحسب، بل يزيد تعقيدا وتضر أيضا بالعلاقات الودية بين البلدين الجارين.

إن العالم وشعب أفغانستان يتذكرون شجاعة وبطولة قوات الدفاع والأمن الأفغانية، وكيف كافحوا من أجل استقلال بلدهم وحريته.

أحمد أحمدي

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى