أخبارسیاسةtop

 جمهورية إندونيسيا ترغب في توسيع العلاقات مع أفغانستان في مختلف المجالات

كابول/25 ذوالقعدة/14 جوزاء/ باختر

التقى وزير الخارجية لإمارة أفغانستان الإسلامية المولوي أمير خان متقي مع رئيس جمعية الهلال الأحمر ومجلس المساجد الإندونيسية والنائب السابق لرئيس البلاد السيد محمد يوسف كالا والوفد المرافق.

خلال اللقاء تم مناقشة تطوير العلاقات الثنائية بين أفغانستان وإندونيسيا في المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية والشعبية.

وأعرب وزير الخارجية بالوكالة، خلال اللقاء عن شكره لجمهورية إندونيسيا على حسن نواياها ومساعداتها الإنسانية لأفغانستان عبر التاريخ.

وأضاف المولوي متقي أنه بالنظر إلى الاحترام الديني والثقافي المتبادل بين شعبي وحكومتي البلدين، ترغب أفغانستان في تعزيز وتطوير العلاقات مع جمهورية إندونيسيا الشقيقة الصديقة.

وقال معاليه أيضًا إن الأمن قد استتب في أفغانستان بعد مضي 45 عامًا من الحروب، وتم توفير فرص جيدة للمستثمرين الأجانب في مجالات التجارة والطاقة والتعدين والزراعة وتشييد الطرق والصناعة ومختلف المجالات.

وأضاف وزير الخارجية بالوكالة؛ أن أفغانستان تحرص على توسيع علاقاتها مع دول جنوب شرق آسيا.

وقال معالي الوزير بالوكالة، إنه بالنظر إلى موقعها الاستراتيجي، خلقت أفغانستان التسهيلات اللازمة للتجارة والاستثمار والعبور بين وسط وجنوب آسيا، وتعمل الآن على مشاريع اقتصادية إقليمية كبرى بالتعاون مع دول المنطقة، بما في ذلك مشروع “الطاقة كاسا 1000 وتابي وأفغان ترانس”.

في السياق ذاته، أشاد رئيس جمعية الهلال الأحمر ومجلس المساجد بجمهورية إندونيسيا ونائب رئيس البلاد السابق السيد محمد يوسف كالا، الوضع السياسي والأمني ​​في أفغانستان بالإيجابي، وقال إن إندونيسيا ترغب في توسيع العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات، ووعد باظهار الصورة والوضع الحقيقي لإمارة أفغانستان الإسلامية لحكومة وشعب إندونيسيا.

وقال سعادته أيضًا إن إندونيسيا تأمل في التعاون مع أفغانستان في مجال الصحة وتقديم المنح الدراسية والزمالات للطلاب الأفغان.

جدير بالذكر، أن سبب قدوم الوفد الذي يضم السيد محمد يوسف كالا، وزير القوانين وحقوق الإنسان السابق، السيد عبد الحميد أول الدين، ووزير الطاقة والمناجم السابق السيد سعيد سوديرمن، وعدد آخر من المسؤولين، إلى كابول هو لتقيم الوضع في أفغانستان.

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى