topأخبارالعالم

 تأكيد وفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي

كابول/11 ذوالقعدة/31 ثور/ باختر

أكد فرق الإنقاذ وفاة جميع الأشخاص الذين كانوا على متن المروحية إثر تحطمها، وقال إنهم يحاولون التعرف على جثث القتلى.

وبذلك، تم التأكيد رسميًا على وفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية أمير حسين عبد اللهيان وأشخاص آخرين كانوا على متن المروحية.

وأفاد المصدر أن المروحية تحطمت في غابة ديزمار بأذربيجان الشرقية بعد ظهر أمس.

ويأتي ذالك حينما توجه الرئيس الإيراني والوفد المرافق له إلى الحدود المشتركة مع أذربيجان لافتتاح المشروع.

جدير بالذكر، أنه كان على متن هذه المروحية آية الله سيد ابراهيم رئيسي، وآية الله سيد محمد علي آل هاشم، والدكتور حسين أمير عبد اللهيان، والدكتور مالك رحمتي، وسردار سيد مهدي موسوي وعضو في الجيش لم يذكر اسمه، وطيار المروحية والطاقم الفني.

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى