أخبارسیاسةtop

المولوي أمير خان متقي يقدم رسالة تعازي من الإمارة الإسلامية والشعب الأفغاني للممثل الخاص لرئيس جمهورية إيران الإسلامية

كابول/11 ذوالقعدة/31 ثور/ باختر

التقى وزير الخارجية الأفغانية بالوكالة المولوي أمير خان متقي، في مكتبه اليوم، مع الممثل الخاص للرئيس الإيراني وسفير البلاد لدى كابول السيد حسن كاظمي قمي، وقدم رسالة التعزية لإمارة أفغانستان الإسلامية والشعب الأفغاني في وفاة الرئيس الإيراني الدكتور سيد إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية أمير عبداللهيان ومرافقيهما في الحادث المأساوي إثر تحطم المروحية، سائلا المولى جل في علاه أن يتغمدهم بواسع رحمته وأن يرزق ذويهم وشعبهم الصبر والسلوان.

وخلال اللقاء وصف معالي الوزير بالوكالة، مساهمة وجهود الرئيس الراحل ووزير الخارجية بالقيمة في تعزيز التعاون الإقليمي، خاصة مع أفغانستان.

وبدوره أعرب السفير الإيراني لدى كابول عن امتنانه وتقديره لرسالة التعزية التي وجهتها حكومة وشعب أفغانستان خلال هذا اللقاء، وقال إن حكومة وشعب إيران تلقوا رسالة التعزية من حكومة وشعب أفغانستان في لحضاتها الأولى للحادث المؤلم.

كما وصف سعادة السفير العلاقات بين شعبي وحكومتي أفغانستان وإيران بالودية، وقال إنه سيبلغ الجانب الأفغاني بالقرار الأخير لجمهورية الإسلامية الإيرانية بشأن مراسم التشييع والدفن.

جدير بالذكر أن الرئيس الإيراني ووزير الخارجية ورفاقهما لقوا حتفهم أمس إثر حادث تحطم المروحية في أذربيجان الشرقية.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى